Uncategorized

“وسّع الشاشة”.. حملة دعائية من شركة بارزة لمكافحة الصور النمطية عن ذوي البشرة السوداء

أطلقت P&G، التي تملك علامات تجارية مثل تايد وOld Spice، حملة دعائية باسم “وسّع الشاشة”، وهي جزء من جهد أكبر من قبل الشركة لمواجهة الصور النمطية عن ذوي البشرة السوداء في وسائل الإعلام ولإعطاء الفرصة أمام المنتجين السود.

يهدف الإعلان، الذي أنتج من قبل طاقم غالبيته من السود، إلى إظهار تجارب السود التي لا تظهر غالبًا على الشاشات، وتقول الشركة إنها تساعد أيضًا في تمويل مبادرات التنوع في الأفلام والإعلانات كجزء من المشروع.

وبحسب موقع Numerator، فقد ازدادت الأموال التي تنفقها الشركات للترويج للمساواة العرقية في صيف 2020 بعد مقتل جورج فلويد في 25 مايو، مشيراً إلى أنه “في الثلاثين يومًا التي انتهت في 20 يونيو، أنفقت العلامات التجارية أكثر من 1.6 مليون دولار على رسائل العدالة الاجتماعية. وهذا أكثر من 5 أضعاف ما أنفقته العلامات التجارية خلال عامي 2018 و2019 مجتمعين”.

 

 

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى