Uncategorized

«نيويورك الاحتياطي» يبيع حيازات من سندات الشركات

نيويورك (رويترز) – قال بنك نيويورك الاحتياطي الاتحادي اليوم الخميس إنه سيبدأ بيع حيازات البنك المركزي الأميركي من سندات الشركات في 12 يوليو، ليدخل المرحلة التالية من تصفية تدريجية لمحفظة اشتراها للمساهمة في تقليص أثر الضرر الاقتصادي الناجم عن جائحة فيروس كورونا.
وقال البنك في بيان إن بيع سندات الشركات المحتفظ بها في تسهيل ائتماني للسوق الثانوية للشركات سيكون “تدريجيا ومنظما”، وسيضع في الاعتبار أوضاع الائتمان ويهدف إلى تقليل احتمال حدوث اضطرابات في السوق.
وبدأ مجلس الاحتياطي في التخلص من محفظته لصناديق المؤشرات المتداولة التي تستثمر في سندات الشركات في السابع من يوليو. ويضم التسهيل قروضا قائمة بلغ حجمها نحو 13.8 مليار دولار في 31 مايو، بما في ذلك 8.6 مليار دولار في حيازات لصناديق المؤشرات المتداولة، و5.1 مليار دولار في سندات الشركات وفقا لبيانات من البنك المركزي.
وأُعلن عن تسهيل ائتمان الشركات في الأشهر الأولى من الجائحة بهدف دعم أسواق الائتمان والمساعدة في منع تسريح العاملين. وعلى الرغم من أنه لم يُستخدم بكثافة، قال مسؤولون بمجلس الاحتياطي إن الإعلان عن التسهيل ساعد في تحقيق الاستقرار في الأسواق والحفاظ على تدفق الائتمان إلى الأسر والشركات.
والإنهاء التدريجي للتسهيل لا يرتبط بقرارات السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي. ويناقش واضعو السياسات في مجلس الاحتياطي على نحو منفصل كيف ومتى يقلصون المشتريات الشهرية للبنك المركزي البالغة 80 مليار دولار في أدوات الخزانة و40 مليار دولار في الأوراق المالية المدعومة برهون عقارية.
 

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى