Uncategorized

نورة الكعبي: «الربيع العاري».. تفاصيل فلسفية تؤرق الإنسان العربي

أبوظبي (الاتحاد)

قالت معالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة والشباب على حسابها في تويتر: «نبارك للشاعر الإماراتي عادل خزام فوزه بجائزة «توليولا» الإيطالية الدولية للأدب 2021 عن مجموعته الشعرية «الربيع العاري»، التي صوّر من خلالها تفاصيل السؤال الثقافي والفلسفي الذي يؤرق الإنسان العربي، مع التمسك بثيمة الحب كجوهر حقيقي لإضاءة حزن العالم».
كانت جائزة «توليولا» الإيطالية الدولية للأدب قد أعلنت أمس الأول فوز خزام بالجائزة عن فرع الشعر عن ديوانه «الربيع العاري» الذي أصدرته منشورات المتوسط في إيطاليا.
في تصريح خاص لـ«الاتحاد»، اعتبر خزام هذا الفوز تكريماً لكل أبناء جيله من أدباء الإمارات الذين برزوا في فترة الثمانينيات وشكّلوا صوت الثقافة الجديدة بما أبدعوه من نصوص وضعت الإمارات في المراتب المتقدمة على مستوى الأدب العربي والعالمي، معرباً عن خالص تقديره وشكره لمعالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة والشباب، على تهنئتها بفوزه بالجائزة، مثمناً دور وجهود وزارة الثقافة والشباب في دعم الفنون والآداب.

  • عادل خزام

الشعر رئة العالم
وأكد خزام أن سياسة التنوير والانفتاح الثقافي التي انتهجتها الدولة أسهمت بشكل كبير في تعرف الأدباء على تحولات الأدب العالمي، وعلى الاحتكاك بالمبدعين الكبار من كل العالم، مشيراً إلى أنه خلال تجربته الطويلة مع الأدب شارك ممثلا لدولة الإمارات في العشرات من الأمسيات المشتركة مع شعراء من فرنسا وإيطاليا والدنمارك كما شارك في الأمسية العالمية «شعر في الصحراء» ضمن أنشطة مهرجان طيران الإمارات للآداب، وقامت الكثير من الجهات الثقافية باستضافته كشاعر مبدع، من بينها مركز الشيخ إبراهيم آل خليفة في البحرين، معرض القاهرة الدولي للكتاب، ومسرح «بيير بولتز سال» في برلين.
وعن شعوره بعد أن حصد هذه الجائزة العالمية، أشار خزام إلى أنها حصاد سنين طويلة من الاشتغال على الشعر رغم تراجع حضوره والاهتمام به عربياً، مضيفا أن الشعر سيظل دائما رئة العالم وفضاء تنفسه الحر.

  • غلاف الديوان
    غلاف الديوان

لغة ثرية
يُذكر أن عادل خزام يتميز بلغة شعرية ثرية في مفرداتها وأسلوبها وسبق أن اختيرت قصيدته «كورونا.. الثقب الأسود لوجودنا» في أنطولوجيا شعرية عالمية، وتُرجمت نصوصه إلى لغات كثيرة، كما شارك في عضوية لجان تحكيم مهرجانات سينمائية وشعرية ومعارض كتب وحصد جوائز في موسيقى مسرح الطفل. 
صدرت لخزام عدة مؤلفات منها: «تحت لساني» ديوان شعر- الإمارات 1993، «الوريث» ديوان شعر – بيروت 1997، «في الضوء والظل وبينهما الحياة» دراسة عن الفنون البصرية في الإمارات – الشارقة 2000، «الستارة والأقنعة» دراسة عن المسرح في الإمارات – الشارقة 2002، «السعال الذي يتبع الضحك» ديوان شعر – بيروت 2006، «مسكن الحكيم» نصوص وتأملات – أبوظبي 2010، «الظل الأبيض» رواية – دبي 2013، «حياة بعين ثالثة» رواية- دبي 2014، «رفيف الظل» كتاب نصوص مشتركة دار مدارك 2015، «ريش الكلمات المسافرة» – شذرات – الإمارات 2017، «60 رسالة إلى شاعر» الشارقة 2018، «طريق قديم.. سحب بيضاء» ترجمة من الإنجليزية لسيرة حياة بوذا وتعاليمه، الشارقة 2019.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى