Uncategorized

محمد سعد عبدالحفيظ: الإعلان الدستوري المسمار الحقيقي الأول في نعش الإخوان

قال الكاتب الصحفي محمد سعد عبدالحفيظ مدير تحرير جريدة الشروق، إن الإخوان استطاعوا خلال فترة حكمهم السيطرة على الجمعية التأسيسية، وأصبحت لهم الأغلبية داخل مجلس الشعب، لافتًا إلى أن المشكلات حول المادة الثانية وموقعها ومواد الحريات أثارت الأقلية المدنية الموجودة.

وأضاف خلال الفيلم التسجيلي «القرار.. قرار شعب» بمناسبة ذكرى 30 يونيو، مساء الأربعاء، أن محمد مرسي خرج يوم 22 نوفمبر 2012 بالإعلان الدستوري الكارثي، مشيرًا إلى أنه حصن بالإعلان قراراته التي أصبحت شبه إلهية.

وذكر أن «مرسي» منح الحق لنفسه التدخل في أعمال القضاء فعزل المستشار عبدالمجيد محمود، مضيفًا أن إصدار «الإعلان الدستوري» كان المسمار الحقيقي الأول في نعش حكم الإخوان.

المصدر

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى