Uncategorized

عضوية الإمارات بمجلس الأمن أمل جديد لاحتواء الصراعات

دينا محمود (لندن)

تتواصل حفاوة مختلف الأوساط السياسية والإعلامية في العالم، بانتخاب دولة الإمارات عضواً غير دائم في مجلس الأمن الدولي، وهو يعتبر تأكيداً جديداً للقدرات الدبلوماسية الإماراتية وكفاءتها على مختلف الأصعدة، الأمر الذي أهلها للاضطلاع بدور أكثر محورية، للحفاظ على السلم والأمن الدولييْن.
وأكد محللون على أهمية انتخاب أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة للإمارات عضواً في مجلس الأمن، إلى جانب كل من ألبانيا والبرازيل والجابون وغانا، وهو ما حدث بالتزامن مع الذكرى الخمسين لتأسيس الدولة في عام 1971.
وأشار محللون إلى أن هذه الخطوة تشكل تتويجاً لـ «الدور الإقليمي للدولة، والجهود الدؤوبة التي تبذلها لنشر أجواء التسامح والاعتدال في منطقة الشرق الأوسط»، وهو ما تجسد في الدور الرائد، الذي لعبته في التوصل إلى الاتفاقيات الإبراهيمية، التي ضخت دماء جديدة في شرايين عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية، بعد عقود سادها الجمود خلالها.
ولعل اضطلاع الإمارات بهذا الدور الإقليمي بفاعلية وكفاءة، هو ما ضمن لها، وفقاً لما قاله المحللون، دعم مختلف الدول العربية والغالبية الساحقة من البلدان الآسيوية، لتأمين مقعدها في مجلس الأمن عن مجموعة آسيا والمحيط الهادئ، للفترة ما بين عاميْ 2022 و2023، وذلك في الاقتراع السري الذي أُجري في هذا الشأن، بين أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة.
ويعول الكثيرون على أن تسهم الإمارات من خلال عضويتها في مجلس الأمن، وعبر منظومتها الدبلوماسية التي أثبتت فعاليتها خلال السنوات الماضية، في السعي لتقريب وجهات النظر بين أطراف العديد من الصراعات على الساحتين الإقليمية والدولية، ما يبشر بإمكانية بلورة حلول لهذه النزاعات التي تهدد الملايين في مختلف أنحاء العالم.
وفي تصريحات نشرتها صحيفة «جيروزاليم بوست» الإسرائيلية، شدد المحللون على أن مختلف المؤشرات تؤكد أن «الإمارات العربية المتحدة، باتت دولة رئيسة في الشرق الأوسط؛ تعمل من أجل إرساء الاستقرار، وتحقيق النجاح على الصعيد الاقتصادي في المنطقة».
ولم يغفل المحللون كذلك الإشارة إلى المواقف الحازمة، التي تتخذها الإمارات في مواجهة الإرهاب والجماعات المتطرفة، ورفضها الصارم للميليشيات المسلحة التي تخوض حروباً بالوكالة في منطقة الشرق الأوسط، وهو ما انعكس في صورة تحركات إماراتية مكثفة، على العديد من الأصعدة، من قبيل مشاركة الدولة في التحالف العربي الذي قادته السعودية لمواجهة ميليشيات «الحوثي» الانقلابية في اليمن.
إلى ذلك، رحبت موريتانيا، أمس، بانتخاب  الإمارات لعضوية غير دائمة بمجلس الأمن الدولي، معتبرة أنها خطوة مهمة لصالح القضايا العربية والإنسانية العادلة.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى