Uncategorized

طوارئ بمحال الحلويات استعدادًا لرمضان.. وتوقعات بانخفاض الأسعار (تقرير)

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

يشهد الطلب على الحلويات ارتفاعًا ملحوظًا، خلال شهر رمضان، خاصة في الأيام الأولى، المرتبطة بالعزائم وزيارات الأهل والأقارب.

وأعلنت محال الحلويات حالة من الطوارئ استعدادًا للموسم الرمضانى، إذ مديروها خلال الأسبوع الماضى على توفير مستلزمات الإنتاج المكونة للحلويات خاصة الدقيق والمكسرات، فضلاً عن رفع كفاءة الأفران وتجديد الأدوات، وكذلك تحفيز العمال.

ويعقد المتعاملون في مجال الحلويات الآمال بصفة عامة على موسم شهر رمضان خلال الموسم الحالى، حيث يرتفع فيه الطلب عادةً؛ وذلك لتعويض خسائر قد تكون لحقت بهم خلال تداعيات أزمة كورونا على مدار العام الماضى، وما ارتبط بها من ارتباك في مواعيد فتح المحال والإغلاق الجزئى والكلى، فضلا عن تراجع القوة الشرائية على وجه العموم لدى المستهلك.

وبحسب توقعات تجار الحلويات، سيشهد الموسم الرمضانى الحالى انتعاشًا ملحوظًا، مقارنة بشهر رمضان الماضي الذي تزامن مع بداية أزمة كورونا، وما شهدته من تداعيات على كل الأسواق.

كما ستتراجع أسعار حلويات هذا الموسم بنسبة 10%، خاصة الأنواع الشرقية والتي لا يدخل في إنتاجها المكسرات بشكل كبير، نظرًا إلى ثبات سعر الصرف بالنسبة للدولار، واستقرار أسعار بعض مكونات الإنتاج.

ستنعم محال الحلويات بموسم حافل، وفقًا لتوقعات تجار الحلويات، بسبب قرارات وزارة التنمية المحلية، المتعلقة بمواعيد فتح وإغلاق المحال، إذ يمكنها فتح أبوابها حتى منتصف الليل.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

  • الوضع حول العالم

  • اصابات

    117,054,168

  • تعافي

    92,630,474

  • وفيات

    2,598,834


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى