Uncategorized

شهب البرشاويات وقمر الحفش.. أبرز الظواهر الفلكية التي تزين سماء شهر أغسطس




أ ش أ


نشر في:
الأحد 1 أغسطس 2021 – 1:11 م
| آخر تحديث:
الأحد 1 أغسطس 2021 – 1:11 م

تشهد سماء شهر أغسطس الحالي مجموعة من الأحداث والظواهر الفلكية المميزة ، أبرزها “زخة شهب البرشاويات” والتي يصل عددها إلى 60 شهابا في الساعة ، وقمر “الحفش” ولمعانه سيكون بنسبة 99.7%.

وقال الدكتور أشرف تادرس أستاذ الفلك بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية ،في تصريح له اليوم الأحد، إن غدا سيكون كوكب زحل ذو الحلقات في أفضل وضع له بالنسبة للأرض حيث يضاء وجهه بالكامل بواسطة الشمس، ويكون أكثر إشراقا من أي وقت آخر في العام وسيتم رؤيته طوال الليل في ذلك اليوم، وهو أفضل وقت لمشاهدة وتصوير زحل وحلقاته وأقماره.

وأضاف أنه في 8 أغسطس يشرق القمر ويغرب مع الشمس في نفس الوقت تقريبا لذلك لن يكون القمر مرئيا في السماء طوال الليل، وهو أفضل وقت في الشهر لمراقبة الأجرام السماوية الخافتة مثل المجرات والحشود النجمية والكوكبات والنجوم البعيدة.

وأشار تادرس إلى أنه في 11 أغسطس سيحدث اقتران القمر والزهرة ، ويمكن ملاحظة هذا المشهد (هلال القمر وكوكب الزهرة متجاوران في السماء) باتجاة الغرب في حدود الساعة السابعة مساء بعد غروب الشمس حتى غروبهما أيضا في الثامنة والنصف تقريبا.

وأوضح أن زخة شهب البرشاويات ستضىء السماء يوم 12 أغسطس، وهي أفضل زخات الشهب السنوية التي ينتظرها الهواة في جميع أنحاء العالم، حيث يصل عددها إلى 60 شهابا في الساعة عند الذروة.

وبين أستاذ الفلك أنها تأتي بواسطة دخول مخلفات المذنب Swift-Tuttle، التي تم اكتشافها عام 1862، وتستمر هذه الشهب من 17 يوليو إلى 24 أغسطس، ويبلغ ذروتها هذا العام في ليلة 12 أغسطس وصباح 13 أغسطس .. لافتا إلى أن هذه الشهب تسقط كما لو كانت آتية من كوكبة فرساوس، ولكن يمكن أن تظهر في أي مكان آخر في السماء ..موضحا أن أفضل الظروف لمشاهدة زخات الشهب عموما يكون من مكان مظلم بعيد تماما عن أضواء المدينة بعد منتصف الليل بشرط صفاء السماء وخلوها من الغبار والسحب.

ولفت إلى أنه في يوم 19 أغسطس سيكون كوكب المشتري العملاق في أفضل وضع له بالنسبة للأرض حيث يضيء وجهه بالكامل بواسطة الشمس ، ويكون أكثر إشراقا من أي وقت آخر في العام ، وسيتم رؤيته طوال الليل في ذلك اليوم، وهو أفضل وقت لمشاهدة وتصوير كوكب المشتري وأقماره الأربعة الشهيرة.

وقال تادرس أنه في 22 أغسطس سيظهر البدر الكامل في السماء حيث يبلغ لمعان القمر نسبة 99.7% ، ويعرف هذا البدر عند القبائل الأمريكية باسم (قمر الحفش) لأن هذا الوقت من العام يسهل صيد سمك الحفش الكبير في البحيرات العظمى.

وأضاف أنه سيلاحظ وجود القمر وكوكب زحل يتجاوران في السماء يوم 21 أغسطس بعد غروب الشمس وحتى الثالثة و45 دقيقة فجر اليوم التالي ، وكذلك القمر وكوكب المشتري يتجاوران في السماء يوم 22 أغسطس وحتى قبيل شروق الشمس فجر اليوم التالي.

وشدد أستاذ الفلك على أن جميع مشاهدات الأحداث والظواهر الفلكية ليس لها أي أضرار على صحة الإنسان أو نشاطه اليومي على الأرض باستثناء كسوف الشمس حيث أن النظر إليه بالعين المجردة يضر العين جدا، أما باقي الظواهر والأحداث الفلكية فمشاهداتها ممتعة ويحبها هواة الفلك والمهتمون بعلوم الفلك والفضاء لمتابعتها وتصويرها بشرط صفاء الجو وخلو السماء من السحب والغبار وبخار الماء.

المصدر

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى