Uncategorized

سفير بيروت بالقاهرة: نعاني من نقص حاد في مواد غسيل الكلى.. يعرض الآلاف للمصير المجهول




هديل هلال


نشر في:
السبت 12 يونيو 2021 – 11:34 م
| آخر تحديث:
السبت 12 يونيو 2021 – 11:34 م

أشاد سفير لبنان في القاهرة علي الحلبي، بالمبادرة التي أطلقها الإعلامي عمرو أديب لمساعدة بيروت في الأزمة التي يعانيها؛ بسبب نقص لبن الأطفال، قائلًا إن «أديب» يقف إلى جوار الشعب منذ عام 2006.

وقال الحلبي، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية»، الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب عبر فضائية «MBC مصر»، مساء السبت، إن وقوف «أديب» إلى جوار لبنان ليس غريبًا عليه كمواطن مصري، مؤكدًا أن كل مصر تقف إلى جوار لبنان.

وأضاف أن مصر أرسلت العديد من بواخر وقوافل المساعدات لنجدة لبنان عقب أزمة انفجار بيروت، بتوجيهات من الرئيس عبدالفتاح السيسي، منوهًا إلى أن الوضع الاقتصادي الحالي انعكس في لبنان على الدواء بشكل عام ومنها حليب الأطفال.

ونوه سفير بيروت لدى القاهرة إلى استمرار أزمة النقص الحاد في حليب الأطفال، معلنًا عن إجراء اتصالات لتحديد الطريقة التي تتلقى بها السفارة المساعدات المقدمة من الجانب المصري.

ورجح أن تماثل آلية توزيع ألبان الأطفال التجربة الناجحة بعد انفجار مرفأ بيروت، والتي تعتمد على تلقي وزارة الخارجية والهلال الأحمر المصري تلك المساعدات وتوزيعها، وفقًا للاحتياجات، على الحكومة والجمعيات الأهلية خلال أقرب وقت ممكن.

وأشار سفير بيروت لدى القاهرة، إلى أن لبنان يعاني أيضًا من نقص حاد في مواد غسيل الكلى، محذرًا من أن الأمر قد يعرض الآلاف إلى ما وصفه بـ«المصير المجهول».

وكان الإعلامي عمرو أديب، قد ناشد أحمد أبو الغيط، الأمين العام للجامعة العربية، توفير ألبان الأطفال للشعب اللبناني، الذي يعاني من قلة توافره، معلقًا: «محتاجين يونسيف عربي، وندائي متواضع ومتدني».

وقال خلال تقديم برنامجه «الحكاية» المذاع عبر فضائية «mbc مصر»، مساء الجمعة، إن الشعب اللبناني يعاني من قلة توافر الأدوية والبنزين والمستلزمات الأساسية للحياة، مشيرًا إلى تحول الدولة إلى ظلام دامس.

وتحاصر الأزمات الصحية وفقدان المواد الغذائية الأساسية في لبنان، المحاولات الحكومية لعدم تمدد الأزمة، وكان آخرها بدء فقدان حليب الأطفال من السوق، والنقص الحاد في المستلزمات الطبية، مما بات يهدد خدمة غسل الكلى في المستشفيات، بدءً من الأسبوع المقبل.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى