Uncategorized

«زي النهارده».. وفاة تحية كاظم زوجة الزعيم عبدالناصر 25 مارس 1992

اشترك لتصلك أهم الأخبار

فى عام ١٩٢٠ ولدت السيدة تحية كاظم، زوجة الزعيم عبدالناصر، من الشخصيات النسائية التى حازت إعجاب المصريين طوال حياتها وبعد وفاتها، وقد ظلت بعيدة عن الأضواء ولم يغرها بريق الاهتمام بزعيم فى حجم عبدالناصر، ولم تحضر حفلة رسمية، أو تقابل زائرا من زوار زوجها، وحينما كانت تذهب لشراء حاجاتها لم يكن أى شخص يعرفها، وعندما كان زوجها يحتفل بالملوك والرؤساء الأجانب لم تكن تحضر، وقد شاركت فى ذلك مرتين طوال حياتها، وعن قصة زواجها بالزعيم عبد الناصر،

رُوى أن عبدالناصر كان يتردد على منزل صديقه عبدالحميد، حين دخلت عليه فتاة رقيقة اسمها «تحية»، قدمت الشاى له، وحين رآها «جمال» لأول مرة أعجب بها، وكانت شابة صغيرة هادئة رقيقة الملامح، ولم تكن الفتاة سوى ابنة صديقه، ومع تعدد الزيارات ازداد جمال إعجابًا بها، فصارح والدها برغبته فى الارتباط بها، ووافقت دون تردد، وتزوجا فى ١٩٤٤، وقد أنجبت لعبدالناصر ٥ أبناء هم: «منى، وهدى، وخالد، وعبدالحكيم، وعبدالحميد»، وعاشت ١٨ عاما فى كنفه، وكان عبدالناصر يرى أن حياته العائلية تخصه وحده، ويتعين الفصل بينها وبين العمل العام، لكن لم يكن دورها فى حياته هامشيا، وكانت فى بيتها زوجة مصرية، إلى أن توفيت «زى النهارده» فى ٢٥ مارس ١٩٩٢، ودُفنت بجوار زوجها الزعيم الراحل، حسب وصيته، وقبل عامين تقريبا أفرجت أسرة الزعيم الراحل جمال عبدالناصر عن مذكراتها واستُقبلت بترحيب واسع، وكان الدكتور جمال شقرة، أستاذ التاريخ المعاصر بجامعة عين شمس، قد وصفها بقوله إنها تمثل نموذج السيدة المصرية الأصيلة، وساندت عبدالناصر قبل تنظيم الضباط الأحرار، ودعمته بقوة عندما اكتشفت عمله ضد الملك ونضاله ضد الإنجليز.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

  • الوضع حول العالم

  • اصابات

    117,054,168

  • تعافي

    92,630,474

  • وفيات

    2,598,834


المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى