Uncategorized

زعماء الأديان يصدرون بياناً بشأن تغير المناخ






جفاف جراء تغير المناخ


جفاف جراء تغير المناخ



دعا نحو 40 من قادة الأديان عبر العالم، اليوم الاثنين، المجتمع الدولي، إلى بذل المزيد من الجهود لمكافحة تغير المناخ.
تأتي هذه المناشدة في وثيقة تم التوقيع عليها قبيل انطلاق فعاليات مؤتمر الأطراف «كوب 26» للمناخ المقرر في مدينة جلاسجو الاسكتلندية.
وسلم البيان، الذي صدر خلال اجتماع لقادة الأديان في مدينة الفاتيكان، إلى ألوك شارما، المسؤول البريطاني الذي يرأس قمة «كوب 26».
ووزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو، الذي ترأس بلاده مجموعة العشرين.
ومن بين الموقعين على الدعوة شيخ الأزهر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب والبابا فرنسيس، بابا الفاتيكان والبطريرك المسكوني بارثولوميو الأول.
وقال البابا فرنسيس إن الدعوة لقمة «كوب 26» تتم بشكل عاجل لـ «تقديم استجابات فعالة للأزمة البيئية غير المسبوقة، وأزمة القيم التي نمر بها حاليا، ولتقديم أمل ملموس للأجيال القادمة بهذه الطريقة».
وجاء في المناشدة «إننا نحتاج إلى إطار من الأمل والشجاعة».
وتابعت المناشدة «لقد حان الوقت لاتخاذ إجراء عاجل وجذري ومسؤول. إن تغيير الوضع الحالي يتطلب من المجتمع الدولي التصرف بمزيد من الطموح والإنصاف في جميع جوانب سياساته واستراتيجياته». وأشارت إلى أن «تغير المناخ هو تهديد خطير».

المصدر: د ب أ

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى