Uncategorized

دراسة: إدمان مواقع التواصل الاجتماعي يجعلنا أكثر قسوة في التعامل




ستارة النواوي


نشر في:
الأحد 4 أبريل 2021 – 3:49 م
| آخر تحديث:
الأحد 4 أبريل 2021 – 3:49 م

توصلت دراسة حديثة إلى أن إدمان تصفح مواقع التواصل الاجتماعي، لا يؤثر عليك فقط وإنما يمكن أن يكون له تأثير على الآخرين.

توصل باحثون في ميشيجان، إلى أنه كلما زاد إدمان الشخص على استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، زادت رغبته أن يعامل الآخرين بقسوة أكبر.

يقول الباحث الرئيسي دار ماشي، إن إدمان هذه المنصات يمكن أن يتسبب في قيام بعض الأشخاص بفحص أجهزتهم في أوقات غير مناسبة، كأثناء القيادة، مضيفا أن مواقع مثل فيسبوك وسناب شات لديها ميزات منفصلة تجعل المستخدمين يريدون قضاء وقت أطول في استخدامها”.

ويوضح ماشي؛ عالم الأعصاب الإدراكي: “كنا مهتمين بقياس المكافآت الاجتماعية المحددة التي قد يبحث عنها الأشخاص عند استخدام هذه المنصات.”

تبحث الدراسة أيضًا في المتعة التي تجعل المستخدمين يعودون للحصول على المزيد، وتشمل هذه الفوائد التبادلات التي تسعى إلى الإعجاب والعلاقات الجنسية والتواصل الاجتماعي.

يضيف الباحثون أنه من اللافت للنظر، أننا رأينا ارتباطًا بين استخدام كلتا المنصتين “فيسبوك وسناب تشات”؛ وهي رغبة الناس في أن يكونوا قساة وأن يستخدموا الآخرين لتحقيق مكاسب شخصية”، كما كشف هذا الاستطلاع عن استمتاع المرء بإحراج أو غضب الآخرين.

كشفت الدراسة التي نُشرت في مجلة “أديكتيف بيهيفيورز ريبورتس” عن وجود المزيد من المكافآت الاجتماعية التي تجذب الأشخاص إلى “سناب تشات”، كما أن هذه المكافآت تسبب المزيد من الإدمان.

يضيف ماشي: “لقد وجدنا أن المشاركين أمضوا وقتًا أطول على سناب تشات أكثر من فيسبوك.

وجدت الدراسة أن المزيد من الأشخاص يعتقدون أنهم بحاجة إلى الابتعاد عن فيسبوك، ولكن الرغبة في كسب الإعجاب والتواصل الاجتماعي والفاعلية الاجتماعية السلبية كلها مرتبطة بالإدمان على منصة “سناب شات”.

ويعتقد الباحثون أن نتائجهم تهدف إلى البحث حول ما يدفع الناس إلى الإفراط في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، حيث إن نوع التفاعلات التي يتوق إليها المرضى أكثر سيجعل علاج مشاكل صحتهم العقلية أسهل.

ويضيف ماشي أنه إذا كان المريض يواجه مشاكل في الإفراط في استخدام هذه المنصات، فسيكون للطبيب فهم أفضل لما يحركهم اجتماعيًا ويجب أن يكون أكثر قدرة على مساعدته.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى