Uncategorized

جماهير إيفرتون ترفض بينيتيز – صحيفة الاتحاد

علي معالي (دبي)

 واجه إعلان نادي إيفرتون الإنجليزي تعيين الإسباني رافائيل بينيتيز مدرباً للفريق لمدة 3 مواسم مُقبلة، ثورة من جانب جماهير النادي عبر وسائل التواصل الاجتماعي رافضة قرار التعيين.

 حيث اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالكثير من التعليقات من مشجعي إيفرتون قال أحدهم: “سقوط نادي الشعب” وقال آخر ببساطة: “اخرج يا بينيتيز” وقال ثالث: لا أخلاق لا كرامة لا شخصية وذلك في إشارة من هذه الجماهير لرفضها للمدرب.

 ويأتي غضب جماهير إيفرتون بسبب مواقف رافائيل السابقة ضد النادي عندما كان مدرباً لفريق ليفربول، حيث وصف إيفرتون بالنادي الصغير، وذلك عام 2007 وهو ما جعل العداوة تتأصل قبل أن يأتي ويقوم بالتوقيع.

وقبل اتخاذ قرار تعيين بينيتيز تم وضع لافتة تحمل تهديداً له من جانب بعض المتعصبة الرافضة لوجوده، وذلك بالقرب من المنطقة التي يعيش فيها المدرب وأسرته مكتوب عليها “نحن نعرف أين تعيش لا توقع”، وتعهد الكثير من المشجعين بأنهم لن يعودوا إلى ستاد جوديسون بارك في ليفربول، معقل إيفرتون طالما أن هذا المدرب يتواجد على رأس الإدارة الفنية للفريق.

 وأمضى بينيتيز 6 سنوات في تدريب “الريدز” وفاز بدوري أبطال أوروبا وكأس الاتحاد الإنجليزي قبل مغادرته في 2010، وبهذا التعاقد الجديد يصبح رافائيل منبوذاً من جماهير ليفربول مع اتجاهه إلى النادي الآخر في المدينة إيفرتون، حيث يرتبط الفريقان بعداوة تاريخية بحكم الجوار في المدينة الإنجليزية.

 ويعتبر رافائيل بينيتيز ثاني مدرب على الإطلاق يتولى مسؤولية كل من إيفرتون وليفربول في تاريخ الناديين بعد ويليام إدوارد باركلي الذي كان أول مدرب لإيفرتون عام 1888 وليفربول عام 1892.

 ومع خطواته الأولى مع “التوفيز” حاول المدرب تبرئه نفسه من عبارة قالها منذ 14 عاماً، والتي لم ينساها جمهور الفريق حيث قال عقب التعاقد معه: “لقد أخطأت عندما قلت إن إيفرتون نادياً صغيراً، ما أردت قوله هو أنهم فريق صغير لأنه في هذه المباراة أتذكر أنه كان لديهم فرصة واحدة.

 بينيتيز الذي درب ريال مدريد بعد إقالة كارلو أنشيلوتي عام 2015، وافق على تدريب ايفرتون العدو اللدود لفريقه السابق ليفربول ووقع على عقد طويل مدته ثلاث سنوات يبدأ من موسم 2021- 2022 سبق له أيضاً أن درب تشيلسي بشكل موقت في 2012 ونيوكاسل بالدوري الإنجليزي 2016

المصدر

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى