Uncategorized

تصريحات جديدة لأرملة الفنان الراحل سعيد صالح

عبد الله أبو ضيف (القاهرة)
أدلت شيماء فرغلي، أرملة نجم الكوميديا المصري الراحل سعيد صالح بتصريحات جديدة حول زواجها من الفنان الشهير.
ونفت فرغلي ما يتردد في الأوساط الفنية عن طبيعة علاقتها بالممثل، بعد أن اتهمها بعضهم بأن زواجها منه لم يكن سوى لتحقيق مصالح شخصية، فيما رأت أنه لم يكن هناك أي دافع وراء هذا الزواج إلا الحب فقط.
وأوضحت فرغلي، خلال تصريحات تلفزيونية، أنها عملت في مسرح الأطفال منذ أن كان عمرها ثلاثة عشر عامًا. وبعد زواجها من الفنان سعيد صالح، ارتدت الحجاب وابتعدت عن عالم الفن نزولاً عند رغبته. وأضافت أنها عادت إلى الوسط الفني مرة أخرى بعد مرضه في الفترة الأخيرة لأنها أرادت أن ترد له الجميل وتساعده في نفقات علاجه.
وأكدت أن سعيد صالح كان أكثر الأشخاص حرصًا على دينه، وأنه ساعدها في حفظ أجزاء من القرآن الكريم، وأوصاها بالتسبيح بعد كل صلاة. ولهذا، تكن له كل مشاعر الاحترام والتقدير، وترفض أن يوصف زواجها منه بالمصلحة.
«لم يمتلك أي رصيد بنكي» 
ذكرت فرغلي أن الفنان الراحل لم يكن من أصحاب الأجور العالية. ولهذا، لم يمتلك أي رصيد بنكي، ومات وهو لا يملك إلا شقة سكنية واحدة في مدينة الإسكندرية. لكنها عادت وصرحت بأنها عاشت في خيره طيلة سنوات زواجهما وأنه لم يبخل عليها بالمال وكل ما تمتلكه حاليًا يعود الفضل فيه إلى سعيد صالح.لم يساعد الفنان الراحل زوجته الفنانة الشابة في مسيرتها الفنية، حسب تصريحاتها، فلم يتوسط لها عند أي مخرج أو منتج للزج بها في الأعمال الفنية. ودللت على ذلك بأنها لم تشارك، طيلة حياتها معه، إلا في مسلسل يمني ولم تحظ بأي دور في الدراما المصرية.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى