Uncategorized

بعد إلغائها قبل عام.. الفلبين تعود لاتفاق القوات الزائرة مع أمريكا

قال وزير الدفاع الفلبيني، دلفين لورينزانا الجمعة في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأمريكي لويد أوستن، إن الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي قرر استعادة اتفاقية عسكرية مهمة مع الولايات المتحدة. حيث ألغى دوتيرتي رسميا إنهاء العمل باتفاق القوات الزائرة مع واشنطن.

وقال وزير الدفاع الفلبيني، دلفين لورينزانا “الليلة الماضية بعد الاجتماع بين الوزير أوستن والرئيس. قرر الرئيس استدعاء أو سحب خطاب إنهاء العمل باتفاق القوات الزائرة، وبالتالي فإن اتفاق القوات الزائرة ساري المفعول بالكامل مجددًا. لا يوجد خطاب إنهاء معلق، وعدنا إلى المسار الصحيح.”

من جانبه، رحب وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن بقرار دوتيرتي وشكره على قراره بإعادة الاتفاقية بالكامل، ” إن التحالف القوي والمرن بين الولايات المتحدة والفلبين سيظل حيوياً لأمن واستقرار وازدهار منطقة المحيط الهادئ. سيساعدنا إعادة العمل باتفاقية القوات الزائرة بالكامل على تحقيق هذا الهدف معًا “.

وفي فبراير/شباط العام الماضي. ألغى الرئيس الفلبيني رسميا العمل باتفاق القوات الزائرة مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وتمنح اتفاقية القوات الزائرة، الموقعة في عام 1988، الطائرات والسفن العسكرية الأمريكية حرية الدخول إلى الفلبين وتخفف من قيود التأشيرات للأفراد العسكريين الأمريكيين.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى