أخبار مصر

النائب حازم الجندى: زيارة بايدن “تاريخية” ووصفه مصر بأم الدنيا دليل على مكانتها


أكد المهندس حازم الجندى، عضو مجلس الشيوخ، ومساعد رئيس حزب الوفد، زيارة الرئيس الأمريكى جو بايدن، اليوم الخميس، شرم الشيخ للقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى والمشاركة فى المؤتمر السابع والعشرون للأطراف فى اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ “كوب27″، تعد زيارة تاريخية، لأنها تأتى في توقيت شديد الحساسية في ظل الأحداث المتسارعة عالميا، بالإضافة إلى تزايد الآثار السلبية للتغيرات المناخية، وهو ما يتطلب موقف موحد من جانب زعماء العالم للحد من هذه التغيرات، موضحا أن تصريحات الرئيس الأمريكي ووصفه مصر بإنها أم الدنيا، وتأكيده علي إنها المكان الأنسب لعرض قمة المناخ، يؤكد قيمة مصر ودورها ومكانتها بالنسبة للعالم أجمع.


 


وقال “الجندى”، إن الولايات المتحدة الأمريكية من الدول المهتمة بقضايا المناخ، وهو ما دفعها لإقرار قانون خفض التضخم وغيره من الخطوات المهمة الأخرى التي تضع الولايات المتحدة دوما على طريق نحو تحقيق طموحاتها وأهدافها للطاقة النظيفة، مشيرا إلى حرص الرئيس الأمريكي بايدن على تأكيد التزامه الشخصي بمعالجة أزمة المناخ ، مسلطا الضوء على الدور الذي لعبته الولايات المتحدة في حشد العمل الدولي لمكافحة تغير المناخ في جميع أنحاء العالم.


 


وأضاف عضو مجلس الشيوخ، أن الرئيس بايدن أكد على إلتزام بلاده بدعم  ومساعدة المجتمعات الفقيرة، وبناء قدرتها للصمود أمام أثار التغيرات المناخية، بالتوازى مع اتخاذ إجراءات جادة لخفض الانبعاثات بشكل كبير في هذا العقد الحاسم، لافتا إلى أن لقاء “بايدن”، بالرئيس عبد الفتاح السيسي تناول مناقشة عدد من القضايا الإقليمية والثنائية، حيث أوضح الرئيس الموقف المصري من القضايا الإقليمية والعالمية محل الاهتمام المشترك.


 


وفيما يتعلق بملف حقوق الإنسان، لفت “الجندى”، إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، أوضح أن الدولة المصرية أطلقت استراتيجية لحقوق الإنسان فى مصر، وكذلك مبادرة الحوار الوطني فى أبريل من هذا العام، بالإضافة إلى لجنة العفو الرئاسى لمتابعة كل القضايا والقوائم التى يتم تحديدها يتم التوقيع والتصديق عليها، وهو ما يعكس كذب الادعاءات التى يروج لها البعض والتى تتعلق بهذا الملف.

————————————-

هذا المحتوى نقلاً عن مصادر صحفية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى