Uncategorized

المؤشر السعودي عند أعلى مستوى خلال 14 عاماً

دبي (رويترز) – أغلقت أسواق الأسهم في منطقة الخليج على أداء متباين اليوم الثلاثاء، على الرغم من صعود  السوق السعودية إلى أعلى مستوياتها في قرابة 14 عاما على خلفية ارتفاع أسعار النفط.
وقال وائل مكارم كبير محللي السوق لدى إكسنس إن أجواء الحذر بين المستثمرين دفعت أسواق الأسهم الخليجية في اتجاهات مختلفة وإن التباطؤ الاقتصادي والتضخم القوي ما زالا مصدر القلق الرئيسي.
وأغلق المؤشر السعودي مرتفعا 0.8 بالمئة إلى 11556 نقطة مع صعود سهم مصرف الراجحي 2.2 بالمئة، في حين ارتفع سهم عملاق النفط أرامكو السعودية 1.8 بالمئة مسجلا أعلى مستوياته منذ 17 ديسمبر 2019.
وقال الرئيس التنفيذي لأرامكو السعودية أمس الاثنين إن الشركة ستكمل مشروع رفع طاقتها الإنتاجية من النفط مليون برميل يوميا بحلول 2027 لتصل إجمالا إلى 13 مليون برميل يوميا.
وسجلت العقود الآجلة لخام برنت أعلى مستوى لها في ثلاث سنوات بعد أن قررت مجموعة منتجي أوبك+ الالتزام بزيادات الإنتاج المقررة بدلا من ضخ المزيد.
وارتفع مؤشر الطاقة السعودي 1.6 بالمئة.

وتراجع مؤشر سوق أبوظبي 0.1 بالمئة إلى 7689 نقطة.
ونزل سهم أدنوك للحفر 4.4 بالمئة منهيا جلستين من المكاسب. وكان قد صعد بأكثر من 28 بالمئة في بداية طرحه في البورصة أمس الأحد في اكتتاب عام قيمته 1.1 مليار دولار، وهو الأكبر على الإطلاق في سوق أبوظبي للأوراق المالية.
وأظهر مسح نُشر اليوم أن القطاع الخاص غير النفطي في الإمارات واصل نموه في سبتمبر مع استمرار التعافي القوي من جائحة كوفيد-19.
وهبط مؤشر سوق دبي واحدا بالمئة إلى 2783 نقطة متأثرا بانخفاض 3.9 بالمئة لسهم بنك الإمارات دبي الوطني و1.3 بالمئة في سهم شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة (دو). وارتفع المؤشر القطري 0.1 بالمئة إلى 11521 نقطة، مع صعود سهم مسيعيد للبتروكيماويات 1.6 بالمئة.
وارتفع مؤشر سوق مسقط 0.1 بالمئة إلى 3984 نقطة، بينما تراجع المؤشر بورصة البحرين 0.3 بالمئة إلى 1704 نقاط، وانخفض مؤشر بورصة الكويت 0.1 بالمئة إلى 7488 نقطة.
وخارج منطقة الخليج، ارتفع مؤشر الأسهم القيادية في مصر 0.1 بالمئة مدعوما بزيادة 3.9 بالمئة في سهم فوري لتكنولوجيا البنوك والإلكترونيات.

 

 
 

 

 

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى