Uncategorized

«الشارقة للتراث» و«نادي الذيد».. يروجان للتراث الثقافي المعنوي

الشارقة (وام) – وقع معهد الشارقة للتراث، اليوم، مذكرة تفاهم مع نادي الذيد الثقافي الرياضي، بهدف وضع برامج مشتركة في مجالات التراث غير المادي والمجال الثقافي والبحث العلمي للنهوض بالتراث الثقافي غير المادي والحفاظ عليه، وتعزيز الوعي بأهميته وتأهيل الكوادر في مجالات التراث الثقافي.
وقع المذكرة من جانب المعهد الدكتور عبد العزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث، ومن جانب النادي سالم بن محمد بن هويدن رئيس مجلس إدارة نادي الذيد الثقافي الرياضي، بحضور الدكتور حمود خلف سالم المدير التنفيذي للنادي، وخليفة مبارك دلموك الكتبي رئيس لجنة التنمية الثقافية والمجتمعية بنادي الذيد، إلى جانب عددٍ من مديري الإدارات وممثلين من الجهتين.
جال وفد نادي الذيد الثقافي الرياضي خلال زيارته المعهد في كافة إداراته وأقسامه والمراكز التابعة له، مثل مركز التراث العربي ومركز المنظمات الدولية للتراث الثقافي، كما اطلع الوفد على إصدارات المعهد وزار مكتبة الموروث، وأعرب عن تقديره لجهود المعهد ودوره في حفظ التراث وصونه ونقله للأجيال.

اقرأ أيضا… الشارقة تكرم 18 من المبدعين الشباب العرب

وأوضح المسلم أن المذكرة تضمنت التأكيد على مجالات عدة للتعاون، ومن أبرزها التعاون في مجال البحث العلمي دراسة وتوثيقاً وحفظاً وترويجاً للتراث الثقافي المعنوي والعلوم الإنسانية الأخرى، وإقامة أنشطة وفعاليات مشتركة بين الطرفين، بما يبرز أهمية الشراكة الثنائية، وتخصيص مساحة في مقر النادي لإنشاء مكتبة تضم إصدارات المعهد، بالإضافة إلى تنظيم ندوات ومحاضرات وورش حول التراث الثقافي والموضوعات الأخرى المتصلة به والعلوم الإنسانية الأخرى ومجالات الدراسات والنشر، تتضمن ترشيح أسماء للمشاركين واختيار المكان المناسب للفعالية وإعداد اللوجستيات وتوجيه الدعوات والتغطية الإعلامية.

  • وفد نادي الذيد الثقافي الرياضي خلال زيارة المعهد

من جانبه، قال سالم بن هويدن، إن مذكرة التفاهم مع معهد الشارقة للتراث نصت على التعاون المشترك بين المؤسستين، خاصة أن النادي من أقدم المؤسسات في المنطقة الوسطى ويحتوي على العديد من المراجع والكتب، كما يمتلك شبكة علاقات مميزة مع سكان ومؤسسات المنطقة الوسطى، وعلى ضوء هذه المذكرة سيكون لدينا اتصال مباشر مع المعهد بما يسهم في الحفاظ على هذا التاريخ والتراث من خلال التعاون المشترك في مختلف المجالات المرتبطة بالثقافة والتراث.
وتضمنت مذكرة التفاهم الاتفاق على تصوير حلقات برنامج «موروثنا في كتاب، وبراعم الموروث، وحكواتي الأطفال» بمقر النادي، والاستعانة بمكتبة المعهد للحصول على مرئيات وكتب تراثية للاستفادة بها بالشؤون الأكاديمية والعلمية، ولتحقيق غايات النشر العلمي، كما سيعمل الجانبان على الترويج لبرامج الدبلومات التي يطرحها المعهد عن طريق الفعاليات التي سيتم إقامتها وتبادل نشر المقالات والبحوث العلمية في المجلات التي يصدرها كل جانب، وتبادل الاستشارات والمقترحات والخبرات، فيما يتعلق بمجال جمع التراث الشفهي.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى